5 ألعاب كوتشينة مشهورة.. هل جربتها من قبل؟

دقيقة
زمان ما قبل البلاي ستيشن والإكس بوكس والكمبيوتر، كان الأتاري هو اللعبة الإلكترونية الوحيدة التي تعمل لمدة ساعات محددة يومياً، لأنها تتطلب استغناء باقي أفراد الأسرة عن متابعة التلفاز، في وقت كانت أغلب الأسر تملك فيه تلفازاً واحداً، لذا فلم يكن مممكناً أن تمارس اللعبة طوال اليوم..
ما الحل أو االبديل إذاً، وكيف كانت الأجيال الأصغر سناً تقضي وقتها إذا تم غلق الأتاري؟!!!.
كان الترفيه يعتمد بشكل أساسي على الألعاب الورقية واليدوية عموماً، ومن بين هذه الألعاب كانت لعبة الكروت أو ما يُعرف بـ«الكوتشينة».
والآن دعونا نستعرض أشهر ألعاب ورق الكوتشينة.

1- الولد يقش/الكومي:

http://dailywicca.com
هي أبسط لعبة كوتشينة، ويطلق عليها اسم العادية، عدد اللاعبين يبدأ باثنين فأكثر، توزع الكروت بواقع 4 كروت لكل لاعب، و4 كروت على الأرض، ويبدأ كل لاعب في محاولة جمع أكبر عدد من الكروت كل في دوره.

2- الشايب:

http://i106.photobucket.com
الشايب أو الملك أو الكينغ، وفيها يتم استبعاد ورقة شايب وحيدة ويقسم ورق اللعبة مناصفة بين اللاعبين ويبدأ كل منهم في ترتيب ورقه على انفراد، وتبدأ اللعبة بأن يسحب كل لاعب كارت من اللاعب الذي يليه، ثم يتخلص من الكروت المتشابهة في يده، ويكون الخاسر هو من تبقى معه نسخة الشايب الأخرى، حينها يقوم الجميع بإصدار أحكام كوميدية عليه ويلتزم هو بتنفيذها.

3- كريزي أيت أو الـ 8 المجنونة:

http://sweetclipart.com
تلعب اللعبة بـ 4 لاعبين على الأقل، وتقسم بينهم أوراق اللعب بالتساوي، ويحاول كل لاعب التخلص من الورق بإلقاء نفس الرقم أو الشكل الذي ألقاه اللاعب السابق على الأرض وهكذا كل في دوره.

4- أشك – كذاب:

http://pokerfuse.com
يمكن أن تلعب هذه اللعبة أيضاً بأي عدد من اللاعبين، والهدف أيضاً هو التخلص من كروت اللعبة، ولكن هذه المرة يلقي كل لاعب ورقة أو أكثر على الأرض من دون كشفها، لابد أن يكون الورق الذي يتخلص منه متشابهاً، فإن لم يستطع، يكذب ليتخلص من الورق بشكل أسرع، شريطة ألا يشك أحد اللاعبين في ورقه، فإذا كشفك أحدهم وشك أن الورق غير متشابه وكان غير متاشبه فعلاً، ستأخذ كل الورق الموجود على الأرض، وإذا لم يكن كذلك سيحصل هو على كل الورق بدلاً منك.

5- استميشن:

http://upload.wikimedia.org
هذه اللعبة أفنى فيها الشباب 1/3 عمرهم على الأقل، فنادراً ما تخلو منها سهرة شباب تمتد بطبيعة الحال حتى الساعات الأولى من اليوم التالي، وتلعب هذه اللعبة بـ 4 لاعبين، وفيها يتم توزيع الورق بالتساوي بينهم، ويقوم كل لاعب بمراجعة ورقه، وحسب نصيبه من الورق يبدأ في تحديد عدد اللمات التي سيتمكن من حصدها، ويبدأ كل لاعب بالترتيب في إلقاء كارت وحيد من بين الكروت التي في يده على الأرض، وفي كل دورة يفوز باللمة صاحب أكبر ورقة، ويكون الهدف من اللعبة أن تحصل فقط على نفس عدد اللمات الذي توقعت أن تحصل عليه لا أكثر ولا أقل.