شاهد.. مسلسل « أنا عشقت ».. الحلقة 18

دقيقة
ـ تبدأ الحلقة بذهاب أمينة إلى جمعة لتخبره بما حدث بين حسن ونادية.
ـ يذهب أكرم إلى سو ويسألها عن ذكرى ويعنّفها لكلامها مع ذكرى ومعرفة ظروفها.
ـ يجلس عبد المعطي يُحدّث التمثال الذي صنعه لفاطمة.
ـ يذهب حسن إلى جمعة ويحاول إقناعه بقبول زواج عزوز ونادية.
ـ يتظاهر الطلاب في الجامعة ويمسك العساكر بسمية، فينقذها الدكتور عرفان ويأخذها إلى مكتبه.
ـ يخبر أكرم حسن أن الباشا سيعطي الضوء الأخضر لأكبر مشروع استثماري، وهو يريد هذا المشروع بالكامل.
ـ يذهب علي إلى دار الطباعة ويقابل ورد وتخبره أن روايته تتحدث عن قصة حياتها، وتحكي له عن زيارة والدها الأخيرة.
ـ يعود علي إلى المستشفى مكتئباً، فتقابله فاتن وتطلب منه ترك سكن الأطباء والبحث عن سكن آخر، وتأخذ رأيه في بعض كتاباتها.
ـ يتم القبض على عبد المعطي لسرقة التمثال من المتحف، ويخبر عبد المعطي ضابط المباحث أن التمثال مزور.
ـ تقابل نادية عزوز وتطلب منه أن يصالح حسن، فيخبرها أن الحق مع حسن.
ـ يخبر أكرم حسن أن المشاريع عبارة عن أراضي وتصاريح، ويشرح له أيضاً لماذا يبحث رجل الأعمال عن المزيد من المشاريع والفلوس.

شاهد الحلقة على الرابط التالي:

توقعات الحلقة القادمة:

ـ يخبر حسن نادية أن عزوز هارب من ثأر عليه.
ـ يقرّر علي الابتعاد عن الكتابة والتفرّغ لمهنة الطب.

شاهد الحلقة السابقة على الرابط التالي: