عزيزتي الأم الجديدة. لست وحدك التي يتملكك الذعر أحياناً

دقيقة
يمكنك التحضير لإلقاء خطاب، يمكنك التحضير لمقابلة عمل، ولكن التحضير للأمومة؟! مهما حصلتِ على أي قدر من التعليم، التدريب أو حتى الممارسة، ستظل الأمومة دائماً من المهام الصعبة وستظل لديك المخاوف والأفكار ونفسها والأحاسيس الرائعة نفسها أيضاً!
إذا كنت تستعدين يا عزيزتي لاسقبال طفل في منزلك، أعتقد أنك ربما تشعرين بالذعر أو القلق من بعض اللحظات، فالأمومة تجربة فريدة تحيطها كثير من الرهبة إن جاز التعبير، ولكن العزاء الوحيد أنك لست وحدك.

1- أنك لن تكوني قادرة على تحمل عناء الولادة!

Flickr/ David Swift
لا تقلقي، كونى مستعدة للاندهاش من قدراتك!

2- لن تكون لديك أي فكرة عن كيفية التصرف مع هذا المخلوق الصغير

Flickr/ karol m
لا تقلقي لست وحدك، كل شيء سيكون على ما يرام، لا أحد يعرف بالضبط!

3- القيادة لأول مرة مع وجود طفل صغير على متن السيارة!

flickr/ Kona Gallagher
لن تشعري بشعور قائد عربة البضائع الثمينة، حتى تكوني وراء عجلة القيادة في وجود واحد من هؤلاء في المقعد الخلفي!

4- تقليم أظافر هذه الأنامل الدقيقة

flickr/ Jason Pratt
لا داعى للذعر، بمرور 3 سنوات من الأمومة على الأقل من المحتمل أن يزول رعبك تجاه هذا!

5- سيظل طفلك مخروطي الرأس بفعل الولادة للأبد!

Flickr/ Geoffrey Wiseman
لا تقلقي ستعود رأسه للاستدارة الطبيعية مع الوقت، لا تنسي الرحلة الشاقة التي مر بها طفلك للعبور إلى الحياة.

 6- الرعب من أفلات طفلك وسقوطه أرضاً

Flickr/ Len Mathews
هذا أمر مشكوك فيه، لا يفلت أحدهم قلبه بسهولة!

7- الأصوات الغريبة التي يصدرها طفلك أثناء نومه

Flickr/ Jonas Tana
لا تقلقي، هذه الأصوات بفعل حداثة عملية التنفس على طفلك الوليد. مركز التحكم في التنفس داخل هذا المخ الصغير مازال يخطو خطواته الأولى لتنظيم هذه العملية، لذا الصفير، والضوضاء، والغرغرة أثناء النوم تعد طبيعية جداً.

8- القلق ومراقبة نسب الوزن المثالية المطلوبة لطفلك!

Flickr/ ntr23
الطب الحديث لا يلتفت إلى هذه الأرقام. لا تنشغلي بمقارنة حجمه بأقرانه، فإن التركيز على نمو وصحة طفلك هو الأهم.

9- لا يفعل طفلي شيئاً سوى النوم!

Flickr/ cobalt123
نصيحة من القلب، استمتعي بهذا، فإنه لن يدوم طويلاً!

10- إحساسك بأن طفلك لن ينام أبداً بعد الآن!

Flickr/ David Salafia
ستمر عليكِ لحظات من اليأس مثل هذه، تأكدي أنها لن تدوم، حتماً سينام أحدكم!

11- الرعب من عدم تمكنك من الحصول على ليلة جيدة من النوم الهادئ بعد اليوم!

Flickr/ Sodanie Chea
لن أستطيع أن أجمل هذا، هذه حقيقة يا عزيزتي، ولكن ثقي أن ليلة من النوم العميق سوف تحدث يوماً ما وعلى وعد أن هذه الليلة ستكون تاريخية وعظيمة!

12- لن تستطيعي التحكم في طفلك بما فيه الكفاية لحمايته!

Flickr/ sallyrae17
لا يوجد ضمان كامل أو توقع لأفعال هذا الكائن الصغير النشط، فقط لا تدعيه يفلت لحظة من أمام عينيك، وكل شيء سيكون على ما يرام!

13- المران الأول للاستحمام

Flickr/ London looks
يجب أن تثق يا صغيري أن مقدار رعبك من الاستحمام لا يقل أبداً عن رعب أمك، دعنا ننتهي من هذه المهمة سريعاً!
والآن عزيزتي الأم الجديدة، بعد أن عرفتِ أنك لست الوحيدة التي تنتابها هذه المخاوف ولحظات الذعر المبررة وغير المبررة أحياناً، أعتقد أنه بإمكانك أن تنحي القلق جانباً بعض الشيء وأن تركزي على لحظات الفرح والتحضير لاستقبال هذا المولود الصغير، تأكدي أنه يستحق كل هذا العناء وأكثر!