ماذا تخبئ تكنولوجيا النوافذ المنزلية مستقبلاً؟ جنون يكاد لا يصدق

النوافذ في الأفلام الخيالية ستصبح حقيقة في حياتنا قريباً

دقيقة
تكنولوجيا نوافذ المستقبلSomfy Systems
مفاجآت تكنولوجيا العصر لا تنتهي، وجنون التقنية الذكية يسيطر حتى على نوافذ المنزل العادية.
دعونا نتخيل سوية كيف ستكون نوافذ منزلك أو سيارتك في المستقبل القريب؟ إنه أمر أقرب إلى الأفلام الخيالية وفقاً لموقع Mashable.

- تواصل مع أصدقائك من خلال النافذة

صورة نافذة باللمس
YouTube / Corning Incorporated
تخيل أن تكون قادراً على التواصل مع عائلتك وأصدقائك من جميع أنحاء العالم عبر النافذة! فالرؤية المستقبلية للنوافذ المنزلية تعمل على أن تصبح النوافذ أداة اتصال تفاعلية مباشرة وكأنك في منزل صديقك الذي يسكن في الشرق وأنت في الغرب.

وحسب تصريحات صناع مستقبل النوافذ الذكية فإنهم يخططون إلى جعل جميع النوافذ كتلفزيون إضافي أو بديل له، أو لوحة تفاعلية تعمل بطريقة مماثلة للهاتف الذكي والكمبيوتر اللوحي، أي أن نوافذ الشركات والفنادق الكبيرة ستعمل باللمس حتى نوافذ المنزل المتوسطة ونوافذ السيارات الصغيرة ونوافذ السقف، مما يجعل التكنولوجيا الذكية أكثر ذكاءً وجنوناً.

- في عام 2020 سنقول وداعاً لأجهزة التدفئة

صورة نافذة ذكية
YouTube / Corning Incorporated
يعتقد قادة صناعة النوافذ أنه في عام 2020 سوف تصبح النوافذ تشعر بدرجة حرارة الغرفة الطبيعية، وتعمل على تدفئتها تلقائياً إن كانت باردة، وتبريدها إن كانت حارة بما يناسبك ويرضيك، أي نستطيع القول إن النوافذ ستكون أداة تسخين وتبريد في الوقت ذاته.

ستتكيف النوافذ مستقبلاً مع ظروف الجو الخارجي تلقائياً، فمثلاً إن كان هناك غبار ستمنع دخوله إلى منزلك، وإن كانت النافذة تحتاج إلى تنظيف ستغتسل من تلقاء نفسها كما تتمنى جميع ربات البيوت. حقاً الحلم سيصبح حقيقة.

- الستائر ستواجه خسائر كبرى مع تكنولوجيا المستقبل

صورة ستائر الكترونية في النافذة
YouTube / MobileNations
مع مستقبل النوافذ الذكية لن نحتاج إلى ستائر طالما نستطيع التحكم في درجة الضوء الخارجي الذي نريده أن ينعكس داخلياً في منزلنا في أي وقت نشاء، وذلك من خلال اللمس أو حتى بالإشارة كما نشاهد في الأفلام الخيالية.

وستكون النوافذ أكثر خصوصية بحيث تجعلك تشاهد المنظر الخارجي الذي حولك لكن من في الخارج لا يستطيع أن يشاهد ما في داخل منزلك.
ونحن ننظر إلى مستقبل تكنولوجيا النوافذ، لا يمكن للمرء إلا أن يتساءل: ما هي الخطوة التالية لجنون وإبداع التكنولوجيا؟! بالتأكيد ستكون هناك أمور أخرى مذهلة.

ما رأيك؟ أنا أتمنى الحصول على نوافذ مثلها منذ الآن.